هل نجحت حملة مقاطعة الأسماك “بلاها سمك”؟

نجحت حملة مقاطعة المواطنين لشراء الأسماك في محافظة السويس، وتحولت أكبر أسواق المحافظة لمكان خالى لا يدخله أحد.

-

-


وأكد التجار بأسواق الأنصارى والنموذجى، نجاح حملة المقاطعة وعدم إقبال المواطنين على شراء الأسماك، متهمين مصدرى الأسماك بالسبب فى أزمة ارتفاع الأسعار.

وشهد سوق الأنصارى، أكبر أسواق الأسماك بالمحافظة ركود كامل بالرغم من توافر جميع أنواع الأسماك داخل السوق.

وقال على السيد تاجر أسماك، نعترف بنجاح حملة المقاطعة بالسويس لكن سبب الأزمة هم المصدرين الذين يقومون برفع الأسعار من خلال المزادات التى تقام بميناء الأتكة.

وأضاف عبد الرحمن محمود تاجر أسماك، أن عمليات التصدير كانت تقوم على بعض أنواع الأسماك ولكن فى الوقت الحالى يتم تصديرها ومن ضمنهم الأسماك الشعبية، الأمر الذى أدى لارتفاع أسعار الأسماك 4 أضعاف السعر الحقيقى.

وأشار سيد سالم تاجر بمجمع أسواق السويس بالمثلث، أن أسعار الحالية تسبب فى ارتفاعها لانتشار حالة الركود، ونحن طالبنا بضرورة وقف تصدير الأسماك.

وقال أحمد عيد، عضو مجلس إدارة جمعية أصحاب مراكب الصيد، إجتمعنا مع المسئولين بمبنى محافظة السويس لبحث أزمة إرتفاع أسعار الأسماك خلال الأيام الماضية، وتحدثنا أن الأسعار الموجودة بالأسواق مبالغ فيها، ولا نمانع فى صدور قرار بوقف تصدير الأسماك وطالبنا أيضا باتخاذ قرارات لتنمية الثروة السمكية بخليج السويس.

من جانبة، قال طلعت خليل عمر النائب البرلمانى عن محافظة السويس، أنه تم تقديم طلب إحاطة عاجل لوزير الزراعة من أجل وقف تصدير أسماك البحر الأحمر وخليج السويس، نظرا لحاجة السوق لهذه الأسماك والظروف الاقتصادية التى تمر بها البلاد.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × 1 =

DMCA.com Protection Status