تاريخ الصراع الجبار …. بين الجنيه المصرى والدولار!

تنتاب المصريين الآن حالة من القلق المصحوبة بدرجة ما من التذمر بسبب الاجراءات الاقتصادية الأخيرة التى اتخذتها الحكومة المصرية ومن أهمها اللجوء الى تحرير سعر الصرف بشكل كامل – العملية التى يطلق عليها تعويم الجنيه – والتى جاءت كحل لا مفر منه أمام الحكومة لأزمة شح العملة الصعبة الدولار، والتى أدت الى انخفاض قيمة الجنيه المصرى من 8 جنيه الى 15 جنيه أمام الدولار حتى كتابة هذه السطور. حيث أصبح سعر الدولار فى البنوك المصرية الآن يتجاوز حد الـ 18 جنيه ويتوقع أن يتجاوز حدود الـ 20 جنيه فى الأسابيع القليلة القادمة.

-

-


وفي السطور القليلة التالية سنستعرض تاريخ سعر صرف الدولار أمام الجنيه المصري منذ عام 1939 وحتى يومنا هذا:

في عام 1939م، كان سعر الدولار يساوى 20 قرشًا.

من عام 1940م حتى 1949م، وصل سعر الدولار إلى 25 قرشًا.

من عام 1950م حتى 1967م، وصل سعر الدولار إلى 38 قرشًا.

من عام 1968م حتى 1978م، وصل سعر الدولار إلى 40 قرشًا.

من عام 1979م حتى 1988م، وصل سعر الدولار إلى 60 قرشًا.

من عام 1989م حتى 1990م، وصل سعر الدولار إلى 83 قرشًا.

من عام 1990م حتى 1991م، وصل سعر الدولار إلى 150 قرشًا.

من عام 1991م حتى 1992م، وصل سعر الدولار إلى 3 جنيهات.

من عام 1992م حتى 1993م، وصل سعر الدولار إلى 3,33 جنيهًا.

من عام 1993م حتى 2000م وصل سعر الدولار إلى 3,40 جنيهًا.

من عام 2000م حتى 2001م، وصل سعر الدولار إلى 3,75 جنيهًا.

من عام 2001م حتى 2002م، وصل سعر الدولار إلى 4 جنيهات.

من عام 2002م حتى 2003م، وصل سعر الدولار إلى 4,60 جنيهًا.

من عام 2003م حتى 2004م وصل سعر الدولار إلى 6 جنيهات.

من عام 2004م حتى 2005م، وصل سعر الدولار إلى 6,30 جنيهًا.

من 2005م حتى 2010م، وصل سعر الدولار إلى 5,75 جنيهًا.

وفى 24 يناير 2011م وصل سعر الدولار إلى 5.81 جنيهًا.

وفى 31 مايو 2012م، وصل سعر الدولار إلى 6,06 جنيهًا.

وفى 31 مايو 2013م، وصل سعر الدولار إلى 7,01 جنيهًا.

وفي 31 مايو 2014م، وصل سعر الدولار إلى 7,15 جنيهًا.

وفي نوفمبر 2015م، بلغ سعر الدولار الرسمي 7.83 جنيهًا.

وفي أكتوبر 2016 بلغ تخطى سعر الدولار في السوق الموازية 13 جنيهًا.

وما زال السعر يجرى!!!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 − one =

DMCA.com Protection Status